Deacon Nadia
  • Minneapolis, MN
  • United States
Share on Facebook
Share

Deacon Nadia's Friends

  • WARIS ALI
  • Sonny Carter
  • Kalsi  : We are all one .
  • fathi tobail
  • June Polles
  • Lisa
  • Papa  Raven
  • Lloyd  Anderson
  • AJ Janssen
  • Steve
  • Pastor Samuel Muderhwa
  • walla karaja
  • ۩۞۩oRH@n۩۞۩
  • Carey Kirkella
  • carmen
 

Deacon Nadia's Page

Profile Information

Favorite website
http://centersoflight.org
When it comes to peace, how would you describe yourself?
I am a born activist
What do you believe are the 'burning issues' today?
War, Our Planet, Other
So what is it?
Disconnection with God (who's right there inside all of us!)
What must we overcome to achieve peace?
Fear
More
Fear makes people do stupid things, like kill each other! Love is the stuff we are made of, and is our nature, so it feels much better!
Can we change the world?
Definitely
More about me
I am a Christian Mystic minister in the Order of Christ/Sophia, which is a vibrant force of peace, consciousness and love on the planet. I believe that it is through a deep and loving relationship with God that we are truly fulfilled and can experience consistant peace and love beyond anything I could have imagined before experiencing it myself. I am also a visual artist, musician, and yoga instructor and am in graduate school for Occupational Therapy.
Promise to respect others and refrain from spamming?
Yes

Deacon Nadia's Blog

Love is not yours not to give

Posted on August 11, 2009 at 12:14am 0 Comments

Love is not yours not to give. It is God's, and it is against our own nature as beings of God not to let that love move through us. There are lots of words about things like this, but when you know it from experience, you are never the same. If you are humble enough to admit you don't know, then you will find a teacher. I've met a lot of "teachers" on my path, but most of them weren't the real thing. I now know what the real thing is, and my teacher is Mother Clare Watts. She doesn't teach… Continue

Father Peter Bowes gives the elbow to the ribs of inner apathy!

Posted on April 1, 2009 at 6:28pm 0 Comments

Let's Get Started!

It is about time you took a thorough assessment of your life and stopped dancing around the fact that you have a lot of things to fix, clean up, take care of and change. What are you waiting for. Do something...

Want more? http://www.askfatherpeter.com

A message about Spring by Master Teacher Father Peter Bowes

Posted on March 23, 2009 at 6:15pm 0 Comments

Spring Has Sprung

The powerful energies that come into the Earth at this Spring time quicken the planet with vitality and life. Everything is moving and life infuses leaves and flowers unfolding a magnificent pageantry of nature budding and blossoming. People are motivated to start cleaning and organizing, removing clutter and making room for the new. If you respond to this incredible force unleashed in the Earth at this time by the powers of the Sun, you will feel the lift and elevation… Continue

The Peace of Dying (to your own particularities, wants, old sadness, hurts, cobwebs, etc.)

Posted on March 12, 2009 at 9:26pm 1 Comment

This is Lent and for my community of Christian Mystics, it is a time of letting go of all that keeps us separate from God within/out. One thing that becomes clearer and clearer to me as I deepen on this path is that it is so much more peaceful when I let go of what I think I need, want, deserve, habitually crave, and feel entitled to and I just let God "have me," trusting completely that I am taken care of. When I do this, I feel God's love rush in to the place that is now open, and I am… Continue

A direct experience of God for inner peace

Posted on March 4, 2009 at 7:56pm 1 Comment

There is a "cell" of pure God at the center of each of us, deep to the heart, right near the solar plexus. If you sit in quiet meditation and ask to feel God there and focus, you will experience it for yourself. For more on the direct experience of God, check out http://www.askmotherclare.com or http://www.askfatherpeter.com and see what Master teacher Mother Clare Watts and Father Peter Bowes have to say. It is our path as Mystics to know God within and as ministers to share that with others,… Continue

Comment Wall (62 comments)

You need to be a member of iPeace.us to add comments!

Join iPeace.us

At 5:13am on June 9, 2010, Eva said…
Hello,

iPeace is deleted from David Califa the end of June. Here you can find a new home.

http://peaceformeandtheworld.ning.com/

You are cordially invited.

Warm regards, Eva
At 6:42pm on August 11, 2009, Roger said…
dear nadia, rthanks for being a friend. i am honored. how is life in your part of the world? please keep in touch if you will, and thank you for creating peace in our world.
At 11:55pm on August 2, 2009, nira said…
Nadia
I read part of what you braught here. I would love to be your friend.
Nira
At 10:47am on June 17, 2009, Kalsi : We are all one . said…
Hi ! dear Nadia , be my friend , thanks.
At 10:00pm on May 23, 2009, Sampa Chatterjee said…
Hello, I am Sampa from Kolkata, India. I am new to ipeace. can you add me please? I cannot find the way how I can add friends. love and peace, Sampa
At 9:02am on April 29, 2009, focavasile05 said…
click to comment
click to comment
click to comment
click to comment
click to comment
At 10:54pm on April 27, 2009, focavasile05 said…





If Love Is Anything

If love is anything,
Its how I feel for you
The feelings only get stronger
No matter what I do

Looking in your eyes that night
It felt so right
To be with you
And only you

The passion that we shared
Its almost more joy then I could bare
To have me in your arms, it made me visualize
About us in the future, its what I fantasize

If love is anything,
Its how I feel for you
Before I thought this my mind was dense
As I think about it, it begins to make sense

What else could I call this feeling?
I wonder to myself as I stare at this ceiling
We were meant to be, the signs are now clear
My heart is for you, my love, my dear

Take it and cherish it
Please just dont break it
My love is for you
Hold on to it whatever you do

If love is anything,
Its how I feel for you
Just hold me in your arms and love me
Forever happy is what we will be.
At 10:31pm on April 22, 2009, Motorcycle Hippy Al said…

At 1:10am on April 21, 2009, Michael C. Dewey said…
At 9:55pm on April 9, 2009, Journalism Eyad alabadellah said…
شباب فلسطين بين حلم الهجرة وعشق ترابها الغالي
هل هي هجرة للبحث عن الذات .... ام هروب من الواقع الاليم ؟
التاريخ : 6/4/2009 الوقت : 11:59

غزة / (خاص- امد) / إياد عبد الكريم العبادلة / ثقافة الهجرة باتت ظاهرة اجتماعية منتشرة بين جيل الشباب في المجتمع الفلسطيني وامتدت إلى أصحاب المصانع والحرف والشركات الذين عانوا من ويلات الحصار على غزة خلال العامين المنصرمين, الجدير بالذكر أنها أصبحت ظاهرة اجتماعية متفشية بعد تشديد الحصار على غزة وتكدس ألاف الخريجين وارتفاع معدل البطالة ,حيث توجهت أنظار حملة الشهادات إلى المجتمعات الأوروبية لعلهم يجدون حلمهم بالعمل هناك .



بحث عن الذات

بسام المصري الذي عاد إلى غزة مع والديه بعدما أقنعوه 'بسنغافورة الشرق' عام 1999'غزة', وبنى أحلامه على هذا الأساس ,عشق الحرية وتنفس هواءها النقي علي شاطئها الجميل بين أحضان أمواجه الدافئة, تخرج من جامعة الأزهر قبل أربع سنوات وحاول أن يحصل على فرصة عمل فلم يحالفه الحظ وانضم إلى طابور خريجي الجامعات ليزيدوا من ارتفاع معدل البطالة, بسام تحدث ل'امد' عن سبب حلمه بالهجرة إلى الخارج معللا السبب عندما فاض به الكيل من البحث عن وظيفة اتجه إلى ثقافة الغناء من خلال موسيقى 'الراب العربي'

فأصبح احد سفراء الأغنية الوطنية للعالم الخارجي ,'فوجد نفسه من خلال موهبته الغنائية التي لاقت رواجا خياليا في مجتمعات المهجر' على حد قوله بعد نشرها على مواقع الانترنت .





المجتمع الفلسطيني جزء من المجتمع العربي الكبير وأي ثقافة جديدة تدخله تأخذ وقتها فموسيقى 'الراب' لا تتناسب مع عادات وتقاليد المجتمع الشرقي الذي يتسم بالطرب الشرقي الأصيل.

حتى وان حاول البعض فرضها من خلال الأغنية الوطنية فتبقي تحفظا كبير في نفوس غالبية الناس .



واقع اليم وظروف صعبة

سعدي عبد الرحمن الذي هاجر إلى النرويج بعد اسر الجندي الإسرائيلي 'جلعاد شاليط' حيث بدأت إسرائيل تفرض قيودا وحصارا على غزة, لم يشهد له مثيل من قبل, أصبح هناك نقص في الحاجيات اليومية بالإضافة إلى ارتفاع مستوى المعيشة وسط دخل محدود , سافر هربا من واقع اليم وظروف صعبة للغاية وسط التهديدات الإسرائيلية بالاجتياحات وعمليات الاغتيال لرموز المقاومة.





احمد بدران خريج دبلوم شبكات من جامعة الأزهر بغزة يضع حلم الهجرة بين عينيه ويتمنى اللحظة التي يسمح له بالمغادرة عبر معبر رفح ليشق طريقه إلى عالم المجهول فهو لم يحدد الدولة الذي سيسافر إليها بل هدفه هو البحث عن فضاء يحلق فيه دون تحديد هدف , يتمنى العيش في دولة تؤمن بحرية الإنسان بعيدا عن العيش تحت رحمة صواريخ الطائرات والقصف العشوائي والحصار الخانق .





الهجرة إما ان تكون لهدف محدد أو البحث عن عمل من اجل تحسين مستوى الدخل المادي او للبحث عن الذات بهذه الجملة بدأ الأخصائي الاجتماعي نادر العبادلة حديثه عن ظاهرة الهجرة وأضاف ل'امد' ان السفر من اجل البحث عن العلم أو كسب الرزق لتحسين المستوى المادي أمراً لا يرفضه المجتمع لان المجتمع يبحث عن التطور وعدم التقييد بالمكانة التي يصل إليها وبحاجة دائمة إلى البحث عما هو جديد.



لكن هناك ضوابط اجتماعية لا يسمح المجتمع بتجاوزها ,مثل ظاهرة الهجرة من اجل الهجرة فقط ,مع عدم التفكير بهدف معين يضعه الإنسان قبل التفكير في الموضوع ذاته, بالإضافة إلى عدم تقبل المجتمع للعادات السيئة التي تتعارض مع قيمه ومبادئه وأفكاره .





من اجل قضيتنا

'غزة أجا دورنا لنحكي شكراً كثير عالمساندة لكن حقيقة الوضع مختلفة غزة بعد 23 يوم من الحرب تركنا البندقية وامسكنا المايك ....' بهذه الكلمات فسر لؤي محمد أحمد وجهة نظره المختلفة فهو فنان يعشق الحرية ويغني لأجلها, رصيده الغنائي اثنا عشر أغنية, تغزل من خلالهم بتراب فلسطين الغالية وعشق بحرها الجميل يحلم بالهجرة من اجل القضية هدفه امتلاك 'باسبور' أجنبي يستطيع من خلاله التنقل بين جميع البلدان ليجيش بأغانيه الوطنية اكبر عدد من الشعوب لخدمة القضية الفلسطينية عبر صوته الجميل وكلماته الراقية التي تعبر عن حصار غزة ,هدفه توصيل الرسالة مباشرة إلى آذان الشعوب والعمل على رفع الحصار عن غزة .



بدمعة حزن حبيسة, تحمل داخلها أحزان فراق كفيلة بأن تشق طريقها وسط جبال شاهقة , تحدث سامي سرور عن حلمه بحمل العلم الفلسطيني على مسارح الدول الأوروبية, لفتة منه لحشد الرأي العام العالمي لصالح القضية الفلسطينية وعن هدفه الأساسي من الهجرة أفاد ل'امد' رغم عشقي الشديد لتراب فلسطين الغالي وهواءها الغربي النقي, إلا أنني مضطر للهجرة من اجل بلدي , ويضيف نحن شباب الوطن الواعد ولابد ان نتحمل ولو جزء من أعباء المسؤولية الملقاة على عاتقنا.





افضل الموت تحت جنازير الدبابات في غزة

أما رولا بخيت والتي هاجرت إلى النرويج قبل ثلاثة أعوام سألتها عبر 'الماسنجر' عن عما إذا كانت تفضل جنة الهجرة أو العيش تحت نيران المدافع الإسرائيلية في غزة ؟ فأجابت بكل ثقة 'لو خيروني بين غزة وجنان الفردوس في المهجر لاخترت أن أموت تحت جنازير الدبابات في غزة' رولا عانت آلام الهجرة وتغير الثقافات واشتاقت إلى حنين الأهل وعطف الوطن تتمنى أن تعود بالأمس قبل اليوم عباراتها تحمل في طياتها نيران الفرقة والتي غالباً ما يكون لهيبها أقوى من نيران المدافع, تعشق حضن الأم الدافئ تنتظر اللحظة التي تقذف بنفسها في حضن غزة.



الحاجة أم بسام أرملة تعيش على أولادها في غزة، أهلها وجميع أقاربها في دولة عربية قريبة شاهدت لم تشاهده من قبل في غزة, قصف ودمار وحرب كادت أن تحرق الأخضر واليابس كانت حينها تضم أولادها تحت جناحيها في انتظار صاروخ ينزل من السماء لعله يكون رحمة لهم جميعا أو أن خبر يترامى على مسامعها يايقاف الحرب.





وعدت أم بسام أولادها بالسفر خوفاً عليهم ,وجهزت جميع الأوراق في انتظار نهاية امتحان الثانوية العامة, لتخرج من كابوس الخوف والرعب إلى منفى لا يقل خطراً عليها, فالغربة تعددت معانيها ومفاهيمها وان كنا قد أجملناها في معنى واحد هو الحنين الاشتياق ,التغير الاجتماعي والثقافي الكامل على الفرد, غريب مهما حصلت على امتيازات, علها تشبع بعضا من رغبات النفس البشرية إحساس الغربة يعني إحساس البدون, أو بمعنى آخر شخص بلا وطن بلا هوية ..

الحنين إلى الوطن يأتي من الإحساس النابع بالغربة والوحدة والبعد عن الأهل والأصدقاء , النموذج الذي قدمته رولا نابع من إحساسها الفسيولوجي وحاجتها إلى الام والأهل والأصدقاء, إحساس جميل يشعر به كل إنسان يفتقد إليه في مجتمع تختلف فيه الثقافات التي تربى عليها في مجتمعه الأم ,ومهما يحاول ان يذهب بعيدا بذهنه إلى العمل أو الأصدقاء, لابد وان يتذكر هذا الإحساس جيدا من خلال المنبهات الطبيعية كرؤية أم تداعب طفلها أو أب يتنزه مع ابنه في الشارع .



مشكلتنا تنحصر في معبر

أبو رامي سعيد احد أصحاب مصانع الخياطة المعدودين يمتلك أكثر من 150 ماكثة, وكان يعمل لديه أكثر 450 عامل , رجل في مسؤوليته حوالي خمسمائة أسرة , بسبب الحصار أغلق مصنعه منذ عامين ونصف حاول أن يحصل على تصريح لاستيراد القماش أو تصديره بعد الخياطة وفي كل مرة يفاجأ بإغلاق المعابر يدفع أجور العمال من قوت أولاده ,وبعضهم اخذ أتعابه وذهب يبحث عن مصدر رزق يكفيه قوت يومه .

بعد تفكير طويل قرر نقل المصنع إلى مصر فذهب واشترى قطعة ارض وأتم الأوراق وحصل على الإقامة وانشأ المصنع وفتح الله عليه, التقته 'امد' في احد المكاتب العقارية وسألته : هل عدت لتستثمر في غزة من جديد فأجابني ضاحكا جئت لأصفي أملاكي وأبيع 'الفيلا' وارض المصنع وعندما سألته عن السبب أفاد:

'غزة أكثر مكان في العالم ممكن تستفيد فيه اقتصاديا ولكن الوضع الاقتصادي والسياسي فيها غير مستقر '

فالشركات وللمصانع الكبرى يلزمها معابر مفتوحة واقتصاد مستقر وحياة آمنة . أما عن رغبته بالعودة إلى الوطن قال : إذا أصبح هناك حل جذري للقضية و استقلالية للمعابر والتي تشكل الرموز السيادية للدولة سأعود لأنشأ اكبر مصنع في الشرق الأوسط يكون إنتاجه من غزة ويصدر إلى البلدان العربية والأجنبية .

لم يختلف عنه احمد إبراهيم الذي باع كل أملاكه وذهب لدولة الإمارات العربية المتحدة للاستثمار في العاصمة الاقتصادية للشرق الأوسط 'دبي' بعدما تمكنت من الحصول على رقم هاتفه الخاص من احد أقربائه .

هاتفته وتحاورنا حتى توصلنا الى ان الاستثمار في البلد الأجنبي لا يخدم إلا الدولة التي تعيش فيها وأبناء تلك الدولة والضريبة تعود لها. إذن ماذا قدمت لبلدي هنا صمت إبراهيم قليلا وبعين تزرف دمعا بدأ يتفوه بكلمات فهمت منها انه يعيش على أمل العودة لوطنه ليكون من أول المستثمرين .

على صعيد أخر يفكر محمود بنقل مطعمه من غزة إلى مصر نظرا لظروف الحصار والاغلاقات المتكررة وغلاء المواد الأساسية وارتفاع سعر الدجاج الذي فاق ثمن الكيلو بما يقابله السمك والمعروف ان الأخير دائما ما يكون أغلى اللحوم في غزة . محمود لم يكتفي بنقل المطعم والعيش مؤقتا في دولة مصر بل 'مصر على هجرة العائلة بأكملها خوفا عليهم من حدوث حرب أخرى بعدما انقلبت المعادلة الثورية من شعب اعزل لايمتلك سوى الحجارة إلى شعب أصبحت لديه تقنية صنع الصواريخ'

محمود لا يختلف كثيرا عمن سبقوه من كبار تجار ورجال إعمال وأصحاب شركات اضطروا لنقل مصالحهم الاقتصادية إلى الخارج كوضع مؤقت أو دائم ولكن اغلبهم يحلم بالعودة في انتظار حل جذري وشامل للقضية الفلسطينية يشمل فكرة الدولتين والتعايش المشترك بين الشعبين والتبادل التجاري بالإضافة إلى معابر ذات سيادة مطلقة وضريبة تعود بالفائدة على الشعب الفلسطيني بدلا من اقتسامها مع الجانب الإسرائيلي.

أناس تدخل وفي يدها أوراق يصعدون إلى الطابق الثاني من ذلك البرج , أثار فضولي حركتهم فذهبت إلى حيث يذهبون سألت بواب العمارة فأشار لي على مكتب السفريات وشؤون الفيزا صعدت إليه وسألت صاحبه عن عدد الطلبات فأجابني ' نتلقى شهريا ما يقارب مائتي طلب فيزا للاتحاد الأوروبي 'شنقل' اغلبهم ينون الهجرة والذهاب بلا عودة ' وحول سؤالي له فترة انتشار الظاهرة قال :'كنا زمان فاتحين للطلاب ورجال الأعمال , بعد حصار غزة بدأنا نستقبل حالات متفرقة يطلبون فيزا للاتحاد الأوروبي بعضهم يعلل بالعمل أو الدراسة والبعض الآخر وبكل صراحة يقولها للهجرة أما بعد الحرب على غزة أصبحنا نستقبل يوميا طلبات'.



وهنا بدوره لخص لنا الأخصائي الاجتماعي الأستاذ نادر العبادلة أهم أسباب الهجرة في المجتمع الفلسطيني :

أ‌- ارتفاع نسبة البطالة وانعدام فرص العمل .

ب‌- عدم الاستقرار الاقتصادي أو بمعنى ما بنيناه في سنوات يهدمه الاحتلال في ساعات.

ت‌- الافتقار إلى المشاريع الحيوية الضخمة التي يلزمها أيدي عاملة كثيرة.

ث‌- البحث عن الذات في الخارج.

ج‌- الخوف والقلق من الحروب والدمار بالإضافة إلى المستقبل المجهول الذي ينتظر أبناءهم.

ح‌- حاجة الناس للعيش في امن واستقرار لبناء مستقبل أفضل لأبنائها.



لقد حاولت أن اطرح هذه القضية من زاوية اجتماعية بحتة لأضعها بين أيديكم للنقاش فهي باتت ظاهرة اجتماعية واضحة في المشهد اليومي للمجتمع الفلسطيني آملا من الله العلي القدير أن أكون قد وفقت في الحديث عنها ,فالمجتمع الفلسطيني يعتبر من المجتمعات الثورية ورمزا للنضال التحرري, وطليعة الأمة العربية في تحرير تراب الوطن الجميل من دناسة الاحتلال ,فمرحلة التحرر تحتاج الى كفاءات علمية وشباب يحرص على وطنه ويعمل من اجله حتى نيل الاستقلال.
 
 
 

Latest Activity

© 2019   Created by David Califa. Managed by Eyal Raviv.   Powered by

Badges  |  Report an Issue  |  Terms of Service